آفاق عربية بلا حدود

صحيفة الافق العربي الالكترونية
-- رقم الترخيص 2020/410 --

جائزة الشيخ زايد للكتاب

أعلنت جائزة الشيخ زايد للكتاب عن الأعمال التي ضمتها القوائم القصيرة في فروع «التنمية وبناء الدولة» و«الفنون والدراسات النقدية» في دورتها الخامسة عشرة؛ حيث اشتملت القوائم على ستة أعمال من مصر والمغرب والإمارات وتونس.
وتضمّنت القائمة القصيرة لفرع «التنمية وبناء الدولة»: «الغوص بو سبعة أرزاق» للكاتب الإماراتي أحمد محمد بن ثاني، الصادر عن دار أوستن ماكولي بابليشرز في 2019، و«الانتقال إلى الديمقراطية: ماذا يستفيد العرب من تجارب الآخرين؟» للدكتور علي الدين هلال من مصر، الصادر عن المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب في 2019، و«تراث الاستعلاء بين الفولكلور والمجال الديني» للدكتور سعيد المصري من مصر، الصادر عن بتانة للنشر والتوزيع عام 2019.

أما القائمة القصيرة لفرع «الفنون والدراسات النقدية فضمت» كتاب «خطاب الأمثولة.. حوار الفكر والسلطة مقاربة تداولية معرفية» للباحث المغربي سعيد جبار، والذي نشرته دار كنوز المعرفة للنشر والتوزيع في 2019، و«مسار التحديث في الفنون التشكيلية من الأرسومة إلى اللوحة» للتونسي خليل قويعة، الصادر عن دار محمّد علي للنشر عام 2020، و «أخلاقيات التأويل.. من أنطولوجيا النص إلى أنطولوجيا الفهم» للمغربي محمد الحيرش، والذي أصدرته دار الفاصلة للنشر عام 2019.
يذكر أن فرع «التنمية وبناء الدولة» شهد ارتفاعاً في عدد الترشيحات بلغ 17% بالمقارنة مع الدورة السابقة؛ حيث استقبل خلال الدورة الحالية 262 مشاركة، فيما استقبل فرع «الفنون والدراسات النقدية» 199 ترشيحاً في الدورة الحالية، وهي زيادة بنسبة 6% بالمقارنة مع الدورة الماضية.
وسيتم تكريم الفائزين خلال حفل افتراضي في مايو بالتزامن مع معرض أبوظبي الدولي للكتاب؛ حيث سيجري تكريم الفائز بلقب «شخصية العام الثقافية» ومنحه «ميدالية ذهبية» تحمل شعار الجائزة وشهادة تقدير، إضافة إلى مبلغ مالي بقيمة مليون درهم، في حين يحصل الفائزون في الفروع الأخرى على «ميدالية ذهبية» و«شهادة تقدير»، وجائزة مالية بقيمة 750 ألف درهم إماراتي.

شارك المقال :

Share on facebook
Share on pinterest
Share on twitter
Share on reddit

أضف تعليقك

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

مقالات ذات صلة