آفاق عربية بلا حدود

صحيفة الافق العربي الالكترونية
-- رقم الترخيص 2020/410 --

‏”الفجيرة الثقافية” تفوز بجائزة التميز العربي في المغرب

نظم منتدى الفن والإبداع المغربي فعاليات الدورة السابعة من المهرجان الوطني للشباب المبدع، افتراضياً، خلال الفترة من 19 إلى 21 مارس الجاري، في مدينة مكناس بالمملكة المغربية، تحت شعار: “التسامح والتعايش لخدمة البشرية”.
وتهدف الدورة الجديدة إلى ترسيخ الهوية الثقافية المغربية الأصيلة، والمساهمة في تحصين الشباب من كل أسباب التطرف والانحراف والعنف، بإدماجه في العمل الإبداعي، وربطه بتجارب إبداعية وازنة على مستوى الثقافة والأدب محلياً وعربياً.

وأكد الاستاذ إبراهيم زهيري رئيس منتدى الفن والإبداع المغربي مدير عام المهرجان، أن دولة الإمارات العربية المتحدة ممثلة بجمعية الفجيرة الاجتماعية الثقافية ودولة لبنان ضيفتا شرف الدورة الحالية، مضيفاً أن “برنامج الحدث الثقافي سيرتكز على محاور مهمة تبرز الثقافة والادب كقاطرة للتنمية الشاملة.

وأعرب سعادة خالد الظنحاني رئيس مجلس إدارة الجمعية عن اعتزازه بالفوز بهذه الجائزة المتميزة التي تأتي ثمرةً للدور المهم الذي تضطلع به “الفجيرة الثقافية” في نشر الوعي الثقافي وتعزيز قيم التسامح والتعايش والسلام، فضلاً عن جهودها في تكوين حلقة وصل بين الثقافة الإماراتية وثقافات العالم المختلفة، عبر ما تقوم به من مبادرات ثقافية في مختلف الدول العربية والأجنبية.

وأهدى الظنحاني الجائزة إلى صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، وإلى سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، عرفاناً لسموهما على الدعم المستمر لمشاريع الجمعية الثقافية والمجتمعية؛ والذي يعزز حضورها الثقافي على المستويين المحلي والدولي.

وأكد الظنحاني أهمية مد جسور التواصل بين الثقافات، ونشر الثقافة الإماراتية وإبراز الوجه الحضاري لدولة الإمارات على المستويين العربي والعالمي، وذلك تماشياً مع سياسة الدبلوماسية الثقافية التي تنتهجها الدولة في تعزيز التعاون الثقافي وتقوية العلاقات مع دول العالم، ترجمةً لقيم التسامح والسلام التي غرسها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه”.

وأشاد رئيس “الفجيرة الثقافية” بدور القائمين على المهرجان الوطني للشباب بمكناس من خلال دعمهم للشباب ومحاولة إدماجهم في العمل الإبداعي، وربطهم بالتجارب الإبداعية الوازنة على مستوى الإبداع الفني والأدبي، مشيراً إلى أهمية التعاون المشترك مع إدارة المهرجان الذي من شأنه أن يعزز دور الثقافة في المشهد العربي كقاطرة تنموية تسهم في ترسيخ الوجه الحضاري والثقافي للدول ا
وأعرب سعادة خالد الظنحاني رئيس مجلس إدارة الجمعية عن اعتزازه بالفوز بهذه الجائزة المتميزة التي تأتي ثمرةً للدور المهم الذي تضطلع به “الفجيرة الثقافية” في نشر الوعي الثقافي وتعزيز قيم التسامح والتعايش والسلام، فضلاً عن جهودها في تكوين حلقة وصل بين الثقافة الإماراتية وثقافات العالم المختلفة، عبر ما تقوم به من مبادرات ثقافية في مختلف الدول العربية والأجنبية

متابعة.. بتصرف..

شارك المقال :

Share on facebook
Share on pinterest
Share on twitter
Share on reddit

أضف تعليقك

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

مقالات ذات صلة